تعزيز سبل التعاون بين وزارة السياحة و الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID)

كتب// مروان شكري

شارك الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار،لقاء أندرو بليت مساعد مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) والوفد المرافق له، وذلك لمناقشة سبل التعاون في مجال برامج دعم تنمية السياحة المستدامة في مصر في إطار الاستعدادات القائمة لاستضافة مصر لمؤتمر الأطراف السابع والعشرين لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ COP27 بمدينة شرم الشيخ في نوفمبر القادم.

حضر الاجتماع الدكتورة نشوى طلعت مستشار الوزير للسياحة المستدامة، ووزير مفوض داليا عبد الفتاح المشرف العام على الإدارة العامة للعلاقات الدولية والاتفاقيات بالوزارة.

مؤكدا على اهتمام الوزارة بالسياحة الخضراء والمستدامة ومستعرضاً الجهود التي تقوم بها لتحويل القطاع السياحي في مصر إلى قطاع أخضر صديق للبيئة، لافتا إلى أنه تم البدء بمدينة شرم الشيخ كمرحلة أولى لتحويلها إلى مدينة صديقة للبيئة، حيث يتم تحويل جميع المنشآت الفندقية بها إلى فنادق خضراء من خلال تطبيق الاشتراطات اللازمة لذلك، وحصولها على شهادة تفيد تطبيق اشتراطات الممارسات الخضراء صديقة البيئة.

كما نوه الوزير إلى تحويل كافة المركبات السياحية بالمدينة للعمل بآليات صديقة للبيئة قبيل انعقاد قمة المناخ وجهود الوزارة للارتقاء بجودة الخدمات السياحية المقدمة بالمنشآت الفندقية، متضمنا إعادة تقييم المنشآت الفندقية على مستوى الجمهورية وفقا لمعايير التصنيف الجديدة (HC) ورفع كفاءة خدمات شبكة الإنترنت بها.

و استعرض السيد بليت أنشطة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في الفترة القادمة استعداداً لاستضافة مصر  لمؤتمر «COP27»، والاهتمام الخاص الذي توليه الولايات المتحدة لإيجاد إطار تعاوني جديد مع مصر في مجالات حماية المناخ، خاصة السياحة الخضراء بمنطقة البحر الأحمر.

يذكر أن هناك تعاونا بين وزارة السياحة والآثار والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في العديد من المشروعات، منها خفض منسوب المياه الجوفية في مناطق كوم أمبو وإدفو بأسوان، وكوم الشقافة بالإسكندرية وغيرها من المشروعات الخاصة بتطوير ورفع كفاءة الخدمات بالمواقع السياحية والأثرية، لدعم السياحة الثقافية بالقاهرة التاريخية والأقصر في ظل ما تتمتع به هذه المواقع من مقومات سياحية متميزة تجعلها محطات هامة على خريطة السياحة الثقافية.

By ibra

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.