قطاع الخدمات المالية في دبي يتصدر التصنيف العالمي في استقطاب مشروعات الاستثمار الأجنبي المباشر

متب// ابراهيم حميد

تصدّرت دبي ومركز دبي المالي العالمي، المركز المالي الرائد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، التصنيف العالمي في استقطاب مشروعات الاستثمار الأجنبي المباشر في قطاع الخدمات المالية لعام 2021، وذلك وفقاً لتقرير صادر عن مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار التابعة لدائرة الاقتصاد والسياحة بدبي.

ويستند هذا التصنيف إلى قاعدة بيانات أسواق الاستثمار الأجنبي المباشر (fDi Markets) التابعة لمؤسسة “فايننشال تايمز”، وهي قاعدة البيانات الأشمل للاستثمارات الدولية الجديدة، وتغطي جميع البلدان والقطاعات حول العالم.

واحتل مركز دبي المالي العالمي أيضاً المرتبة الأولى خلال السنوات الخمس بين عامي 2017 – 2021 بالاستناد إلى سمعته المرموقة كمركز مالي عالمي، وتركيزه المستمر على بلورة مستقبل قطاع التمويل من خلال اجتذاب الشركات الرائدة والمشروعات الناشئة المبتكرة لتأسيس ومزاولة وتوسيع نطاق أعمالها في دبي. ويؤكد هذا التصنيف أهداف استراتيجية مركز دبي المالي العالمي 2030 لدعم النمو الاقتصادي المستدام وترسيخ مكانة دبي كمركز عالمي للمؤسسات المالية وشركات التكنولوجيا المالية وشركات الابتكار. وتهدف هذه الاستراتيجية الطموحة إلى مضاعفة حجم مركز دبي المالي العالمي ومساهمته الاقتصادية في الناتج المحلي الإجمالي لدبي.

وبحسب تقريرمرصد دبي للاستثمار الأجنبي المباشر الذي نشرته مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، فقد اجتذبت الإمارة 58 مشروعاً للاستثمار الأجنبي المباشر في قطاع الخدمات المالية بقيمة إجمالية بلغت 926.2 مليون درهم إماراتي، ووفرت هذه المشاريع 1432 وظيفة جديدة في عام 2021. وأشار التقرير كذلك إلى أن دبي تجاوزت المدن المالية الكبرى مثل لندن وسنغافورة ونيويورك وباريس، مما يؤكد مكانة مركز دبي المالي العالمي كمركز مالي عالمي.

وتشمل بعض مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر مجموعة “إس آر آي انترناشيونال”، وهي مجموعة دولية مختصة بتقديم الاستشارات المالية والاستراتيجية للأعمال؛ و”تيم أب فنتشرز”، وهي حاضنة ومنصة لتسريع مشاريع رواد الأعمال الشباب والشركات الناشئة؛ و”بنك إف إف إيه الخاص”، وهو أحد الشركات الاستثمارية اللبنانية الرائدة في مجالات أسواق رأس المال وإدارة الثروات؛ و”بريتيوم”، وهي شركة للاستثمارات البديلة المتخصصة؛ بالإضافة إلى “يونيون كابيتال”، شركة الوساطة المالية والاستشارات الاستثمارية وعضو هيئة تنظيم الصناعة المالية الأمريكية.وتضمنت مشاريع الاندماج والاستحواذ البنك السويسري الخاص “ون سويس”، وشركة “براكيت إنفست” القابضة الخاصة.

وكانت دبي قد استقطبت 184 مشروعاً للاستثمار الأجنبي المباشر بقيمة إجمالية بلغت 5.2 مليار درهم إماراتي بين عامي 2017 – 2021، ووفرت هذه المشاريع 5727 وظيفة جديدة. وبحلول نهاية عام 2021، احتلت دبي المرتبة الأولى عالمياً في استقطاب مشروعات الاستثمار الأجنبي المباشر في قطاع الخدمات المالية، والمرتبة الثالثة في خلق فرص العمل، والمرتبة الخامسة في توليد رؤوس الأموال من الاستثمار الأجنبي المباشر.

وقال عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي: “إن الثقة الكبيرة التي يبديها قطاع الخدمات المالية العالمي ومجتمع الأعمال الأوسع بمركز دبي المالي العالمي تتيح لنا تسهيل الاستثمار الأجنبي المباشر في دبي. وقد أدى ذلك بطبيعة الحال إلى تصدر دبي التصنيف العالمي في استقطاب مشروعات الاستثمار الأجنبي المباشر في قطاع الخدمات المالية لعام 2021، وتبوء مركز دبي المالي العالمي المرتبة الأولى أيضاً باعتباره المنطقة الحرة الأفضل أداءً على مدار السنوات الخمس الماضية. ويعكس التزام المركز بمواصلة ترسيخ مكانته كمركز مالي عالمي رائد في المنطقة – إلى جانب مدن عالمية أخرى مثل لندن ونيويورك وباريس وسنغافورة – مدى التزامنا بمواصلة تطوير منظومتنا العالمية القائمة على تمكين الأعمال، وسعينا الدائم للارتقاء بإطارنا القانوني والتنظيمي، ودعم الابتكار لاجتذاب الشركات من جميع أنحاء العالم”.

 

 

 

 

من جانبه، قال فهد القرقاوي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار: “نفخر بتبوء مركز دبي المالي العالمي المرتبة الأولى عالمياً في استقطاب مشروعات الاستثمار الأجنبي المباشر في قطاع الخدمات المالية بما يرسخ مكانته كمركز مالي عالمي رائد في المنطقة. ويستند المركز في هذا النجاح على بنيته التحتية عالمية المستوى، وبيئته المستقرة والمبتكرة. كما أن تصدّر دبي التصنيف العالمي في مجال الاستثمار الأجنبي المباشر يشكل دليلاً ملموساً على أسسها المتينة وثقة المستثمرين والشركات متعددة الجنسيات بهذه المنطقة. وبالرغم من تحديات الجائحة والتغييرات الاقتصادية التي شهدها العالم خلال السنوات القليلة الماضية، فقد وفرت دبي بيئة استثمارية قوية ومستدامة. وسنواصل في مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار العمل على تعزيز جاذبية دبي للاستثمار الأجنبي المباشر من خلال تقديم خدمات متخصصة وموثوقة لمجتمع المستثمرين”.

كشف تقرير مرصد دبي للاستثمار الأجنبي المباشر أيضاً أن المملكة المتحدة تصدّرت قائمة الدول التي تدفقت منها مشروعات الاستثمار الأجنبي المباشر في قطاع الخدمات المالية خلال عام 2021، وتلتها في الترتيب كل من الولايات المتحدة وسويسرا والهند وقبرص. وحافظت المملكة المتحدة أيضاً على صدارتها كمصدر لرؤوس أموال الاستثمارات الأجنبية المباشرة، وتلتها الولايات المتحدة والهند وسويسرا ولبنان في نفس العام.

وخلال السنوات الخمس بين عامي 2017 – 2021، ضمت قائمة البلدان الخمسة الأولى التي تتدفق منها مشروعات الاستثمار الأجنبي المباشر كلاً من المملكة المتحدة والولايات المتحدة وسويسرا والهند والصين. أما قائمة الدول المصدرة لرؤوس أموال الاستثمار الأجنبي المباشر، فتصدرتها المملكة المتحدة وتلتها في الترتيب كل من الولايات المتحدة وجزر كايمان والبحرين والهند.

ووفقاً للتقرير، فقد شكّلت المشروعات الاستثمارية الجديدة (الاستثمارات المملوكة بالكامل) 84% من إجمالي مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر في قطاع الخدمات المالية بدبي خلال عام 2021، وذلك بالمقارنة مع 81% بين عامي 2017 و2021. وشكلت مشروعات إعادة الاستثمار 9% بالمقارنة مع 8%؛ بينما شكّلت المشروعات الاستثمارية الجديدة (المشاريع المشتركة) 2% بالمقارنة مع 1% خلال الفترة نفسها.

By ibra

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.