توافد الزوار على حدائق الرى بالقناطر الخيرية للاحتفال بعيد الأضحى المبارك

كتب// محمد موسي

 إستقبلت حدائق الرى بالقناطر الخيرية الزوار للإحتفال بالعيد بين أحضان الطبيعة الخلابة ، حيث تفتح الحدائق أبوابها أمام الزوار إعتباراً من الساعة السابعة صباحاً.

وفى محافظة أسوان .. إستقبل المركز الثقافى الإفريقى الزائرين للإحتفال بعيد الأضحى المبارك داخل قاعات المركز والحدائق الملحقة به ، للإستمتاع بالمناظر الخلابة ومعرفة المعلومات الثقافية والتاريخية ومشاهدة تراث دول حوض النيل ومقتنيات الدول الإفريقية وأسماك نهر النيل وعروس النيل.

كما شهد النصب التذكارى لرمز الصداقة المصرية السوفيتية بالسد العالى ونقطة المشاهدة بالسد العالى إقبالاً كبيرا من المصريين والأجانب.

وكان الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والري قد أصدر توجيهاته برفع حاله الطوارئ وتكثيف أعمال صيانة ونظافة المسطحات الخضراء وشبكات المرافق بكافة الحدائق ، بالإضافة لتطهير الواجهات النيلية أمام الحدائق ، وتجهيز الجراجات إستعدادا لعيد الأضحى المبارك.

يذكر .. أن الوزارة إنتهت من تطوير حديقة لؤلؤة الشرق بالقناطر الخيرية والتى تقع على الجسر الأيسر لفرع دمياط بين قناطر دمياط القديمة وقناطر دمياط الجديدة والمقامة على مساحة (١٣) فدان ، كما إنتهت الوزاره من تطوير حديقة المركز الثقافي بمساحه (٩) أفدنه ، وحديقه النيل على فرع رشيد على مساحه (٦) أفدنة ، وحديقه البحيرة على مساحه (٥) أفدنة ، وحديقه الياسمين بمسطح (٨) أفدنة ، كما تم الإنتهاء من تطوير حديقة التوفيقي وجاري إستكمال أعمال التطوير بالتوسعة الاضافية لها بمساحة اجمالية (٣) أفدنة ، كما سيتم البدء قريباً في تطوير مساحه (٤) أفدنة على هويس الرياح البحيري بمدينة منشأة القناطر بمحافظة الجيزة.

كما قامت الوزارة بإنشاء المركز الثقافى الأفريقى بأسوان ليصبح مقصدا سياحيا بارزاً وإضافة حضارية هامة بمدينة أسوان ، وكان يعرف سابقاً بمتحف النيل ليتم تطويره وتحويله الى المركز الثقافى الإفريقى ، وبناء مسرح رومانى مكشوف كأحد مكونات المركز ، وإضافة العديد من اللوحات والمقتنيات والأفلام الوثائقية التى تمثل حضارة وثقافة الدول الإفريقية وعادات وتقاليد الشعوب الإفريقية ، ويضم المركز خمس مساحات متنوعة تحتوى كل منها على للدول الأفريقية ، ويحتوى على مكتبة وثائقية تضم العديد من الكتب والألبومات الأثرية والتاريخية التي تحكى تاريخ النيل.

كما تم إنشاء النصب التذكاري لرمز الصداقة المصرية السوفيتية فى عام ١٩٦٧ ، ويصل إرتفاعه إلى ٧٢ متر ، وهو مصمم على شكل زهرة لوتس من خمسة بتلات محفور عليها نقوش تحكى تاريخ إنشاء السد العالى.

By ibra

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.